الاثنين، 11 يوليو، 2011

الطريق الى الحل بعد 8يوليو ..سلسة الإجرائات المطلوبة لتفكيك المشكلات وانهاء الفترة الإنتقالية..

الطريق الى الحل بعد 8يوليو ..سلسة الإجرائات المطلوبة لتفكيك المشكلات وانهاء الفترة الإنتقالية..
بعد ما تابع الجميع خروج الناس للتحرير من جديد مستردين قيادتهم لزمام الأمور من جديد معلينين احتقارهم لكل النخب والجماعات السياسية سواء حاكمة او معارضة واعلنوا انهم هم الثورة ولن يقبلوا ان يرثهم فيها مجلس عسكري او نخبة ضالة مضلة لا تفقه من امرها شيئا .
نحتاج الى حزمة من الإجرائات والخطوات لكي ننجوا جميعا وننتقل الى بر الأمان .
أولا:اتاحة الفرصة لعصام شرف ليعيد تشكيل الحكومة مع التخلص من كل اركان النظام السابق .
ثانيا:تغيير كافة رؤساء وقيادات الأجهزة الرقابية ودعم استقلالها وتكليف لجان قضائية بإعادة هيكلتها واستخلاص كل ما لديها من وثائق ونشرها لتكون متاحة للجميع.
ثالثا:الغاء وزارة الإعلام وتشكيل لجنة من الخبراء لتفكيك مؤسساتها وتحويلها لشركات تمهيدا لطرح جرء من اسهمها للإكتتاب العام ..وتشكيل مجلس اخر دائم من الإعلاميين يكون هو المجلس الأعلى للإعلام والصحافة يكون مستقل تماما ومن شخصيات مستقلة تنتخب من المؤسسات الإعلامية .
رابعا:الغاء وزرة العدل ودعم استقلال المجلس الأعلى للقضاء ونقل تبعية التفتيش القضائي وكل المؤسسات القضائية واجهزة الخبراء له. والغاء المحاكم العسكرية للمدينين وتعديل القانون بحيث لا يسمح بإحالة مدنيين للقضاء العسكري ابدا .
خامسا: تشكيل لجنة مستقلة تعيد هيكلة وزارة الداخلية وتفكيكها بحيث لا تبقي الا ادارات العمل الشرطي المباشر وتوزع المؤسسات الأخرى على الوزارات مع تشكيل لجنة قضائية اخرى تتولى التطهير من خلال مراجعة ملفات عناصر الشرطة واستبعاد كل العناصر التي تحوم حولها اي شبهات وتقرير سواء العزل النهائي من الشرطة او التحويل الى اعمل ادارية وتحويل من يستحق منهم الى النيابة العامة كمتهم ووضع خطة لإحلال كل العناصر الفاسدة وتقديم الأرشيف الإلكتروني لجهاز امن الدولة للنيابة وللنشر ووضعه تحت اشراف جهة قضائية ليستقي منه ذوي الإهتمام لأسباب قضائية الأدلة والمعلومات ويسمح لكل فرد بالظلاع على ملفاته ومعرفة كل الضباط الذين تعاملوا معه .

سادسا :الإعلان فورا عن جدول مواعيد كل الإنتخابات المتأخرة والتوقف عن المماطلة في اعلان موعد محدد لترك الحياة السياسية والعودة للمهمة الأصلية للقوات المسلحة وهي
انتخابات المجالس البرلمانية
محليات شورى شعب
انتخابات لأعضاء الجمعية التأسيسية لكتابة الدستور
يجري تجديد انتخابات في كل النقابات والنوادي والجمعيات والمؤسسات الشبه حكومية على ان تتم كل الإنتخابات في مدة زمنية لاتزيد عن 6 اشهر .

سابعا :وضع خطة لتعويض اهالي الشهداء وعلاج مصابين الثورة وتعويضهم فورا بما لا يؤثر على حقهم في القصاص العادل .
ثامنا:نرجوا من السادة المجلس الأعلى للقضاء ان يتولى تطهير نفسه بنفسه وبفرغ دوائر خاصة لمحاكمة رموز الفساد والقتلة وايضا ان لا يكتفي بأداء النيابة ويوفر قضاة تحقيق خاصة تتولى جمع الأدلة الناقصة واجبار الأجهزة الحكومية على تقديم كل الأدلة المختفية .
تاسعا : وضع قانون خاص بطريقة تشكيل الدستور الجديد وطريقة عمل اللجنة المنتخبة بما يضمن مشاركة واسعة من المحليات والنقابات والنوادي واعضاء المجالس البرلمانية في كتابة وصياغة الدستور انتهاء بالإستفتاء الشعبي عليه ووضع اليات عمل اللجنة المنتخبة وجدول عملها الزمني .

والله ولي التوفيق والقادر عليه
عماد الدين محمد حسن عرب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق